تواطؤ ومصالح مشتركة بين العبادي وبارازاني على حساب فقراء الكرد       التعديل الجديد للعفو العام يشمل المدراء العامين المزورين والارهابيين الدواعش       العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار       قرار منع السياسيين من حضور مؤتمرات خارجية من دون علم الحكومة شكلي ولا اثر له       مكتب رئيس المفوضية العليا للانتخابات يتحول الى حلبة ملاكمة عنيفة        الجيوش الالكترونية للاحزاب تشيع فوضى الاكاذيب والشائعات وتستنزف اموال الشعب       بسبب الفساد: فقدان 8 مليارات دولار سنويا في ميناء ام قصر       مدير عام يهدر ملياري دولار على منافعه وحاشيته وسفرات وعقارات       الفساد يعرقل اعمال شركة اجنبية لتطوير الطاقة الكهربائية       ضياع ملياري دينار في عمليات فساد تجديد اجازات المدارس الا هلية
التفاصيل
2010-03-12 02:00:00
الاولمبية العراقية تحصد فشل قراراتها المسيسة وتتراجع عن قرار حل اتحاد كرة القدم

أعلنت اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية، امس الخميس، أنها عادت عن قرارها السابق بحل الاتحاد العراقي لكرة القدم.

وأعلنت اللجنة الاولمبية قرارها، اليوم الخميس، في مؤتمر صحافي عقد بفندق السدير ببغداد أوضحت فيه آليات اتفاقها مع اتحاد كرة القدم، إذ تم الاتفاق على أن تجرى الانتخابات قبل نهاية شهر نيسان المقبل في بغداد.

وسيخاطب الاتحاد العراقي الاتحاد الدولي لكرة القدم، بشأن عودته إلى العمل، ليتم رفع الحظر عن الفر ق العراقية

وسيتيح العودة عن قرار حل اتحاد كرة القدم رفع العقوبات الدولية المفروضة على العراق من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والذي حرم بموجبه المنتخبات والأندية العراقية من المشاركة في البطولات الخارجية.

وكانت اللجنة الأولمبية الوطنية العراقية قد اتخذت، في 16 من تشرين الثاني الماضي، قرارا بحل الاتحاد المركزي لكرة القدم، الأمر الذي دفع الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)  إلى حرمان مشاركة المنتخبات والأندية العراقية في البطولات الخارجية، في العشرين من الشهر ذاته.

يذكر أن السبب الرئيسي للخلاف بين اللجنة الأولمبية العراقية، واتحاد كرة القدم المركزي،  يتمثل في قانون الانتخابات المتعلقة باتحاد الكرة، وموعد إجراء الانتخابات، والتي يجب أن تقام كل أربع سنوات، إذ تطالب اللجنة الأولمبية بأجرائها وفقا للقانون رقم 16 لعام 1986، والذي يمنح الحق فقط للأندية التي لعبت في آخر دوري لكرة القدم قبل أجراء الانتخابات المشاركة فيه، والبالغ عددها 28 ناديا، أما الاتحاد العراقي لكرة القدم(المنحل) فيطالب بإبقاء الهيئة العامة والبالغ عددها 63 عضوا في الانتخابات المقبلة