تواطؤ ومصالح مشتركة بين العبادي وبارازاني على حساب فقراء الكرد       التعديل الجديد للعفو العام يشمل المدراء العامين المزورين والارهابيين الدواعش       العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار       قرار منع السياسيين من حضور مؤتمرات خارجية من دون علم الحكومة شكلي ولا اثر له       مكتب رئيس المفوضية العليا للانتخابات يتحول الى حلبة ملاكمة عنيفة        الجيوش الالكترونية للاحزاب تشيع فوضى الاكاذيب والشائعات وتستنزف اموال الشعب       بسبب الفساد: فقدان 8 مليارات دولار سنويا في ميناء ام قصر       مدير عام يهدر ملياري دولار على منافعه وحاشيته وسفرات وعقارات       الفساد يعرقل اعمال شركة اجنبية لتطوير الطاقة الكهربائية       ضياع ملياري دينار في عمليات فساد تجديد اجازات المدارس الا هلية
التفاصيل
2017-05-06 02:12:00
العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار

حذر القيادي في الحشد الشعبي جواد الطليباوي، من مخطط أميركي لإعادة سيطرة عصابات “داعش” على محافظة الأنبار، مشيراً إلى تواجد أكثر من 3000 عنصر تابع للعصابات في صحراء الأنبار بـ”حماية أميركية”.

وقال الطليباوي، إن “محافظة الأنبار لم تُحرر بشكل كامل وذلك بسبب تدخل القوات الأميركية في عملية تحريرها، وهناك خلايا نائمة في المحافظة بدأت تنشط”، محذراً من “وجود مخطط للقوات الأميركية لإعادة عصابات داعش للسيطرة على الأنبار”.

وأضاف الطليباوي، أن “هناك أكثر من 3000 ارهابي من داعش في صحراء الأنبار بحماية الشركات الأميركية”، متابعاً “قلنا وحذرنا من أن مسك الأرض لا بد أن يُسلم للقوات الأمنية بمشاركة الحشد لأنها صمام الأمان لعدم عودة الدواعش للمناطق المحررة ولكن هناك أجندات وخطط لإعادة الدواعش مرة ثانية”.

وتابع الطليباوي ان "اتجاه الحشد الشعبي بعد تحرير قضاء الحضر هو البعاج وكذلك تامين الحدود العراقية – السورية بشكل كامل حتى يتم منع دخول وخروج أي إمدادات للدواعش في العراق"، موضحا ان "أمر القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي ان يتوجه إلى تحرير الحضر، ثم البعاج وتامين الحدود، كما هو اعدل عن قراره السابق بمشاركة الحشد في تحرير واقتحام قضاء تلعفر".

وأضاف ان "العبادي نجح في قيادة معارك تحرير محافظة نينوى والمدن الأخرى وحقق انتصارات على الأرض، فكل قرار يتخذه هو حسب المصلحة العليا للمعارك، وكل قراراته ملزمة للحشد فهو ضمن المنظومة العسكرية العراقية".

وتابع الطليباوي  ان "معركة قضاء تلعفر مؤجلة في الوقت الحالي لظروف معينة، أمر انطلاقها بيد  القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي حصراً".