تواطؤ ومصالح مشتركة بين العبادي وبارازاني على حساب فقراء الكرد       التعديل الجديد للعفو العام يشمل المدراء العامين المزورين والارهابيين الدواعش       العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار       قرار منع السياسيين من حضور مؤتمرات خارجية من دون علم الحكومة شكلي ولا اثر له       مكتب رئيس المفوضية العليا للانتخابات يتحول الى حلبة ملاكمة عنيفة        الجيوش الالكترونية للاحزاب تشيع فوضى الاكاذيب والشائعات وتستنزف اموال الشعب       بسبب الفساد: فقدان 8 مليارات دولار سنويا في ميناء ام قصر       مدير عام يهدر ملياري دولار على منافعه وحاشيته وسفرات وعقارات       الفساد يعرقل اعمال شركة اجنبية لتطوير الطاقة الكهربائية       ضياع ملياري دينار في عمليات فساد تجديد اجازات المدارس الا هلية
التفاصيل
2017-05-06 01:49:00
الحكومة العراقية لم تحقق في اية جريمة اغتصاب قامت بها قوات الاحتلال
الاحتلال وتجارة الرقيق كتاب في حلقات الحلقة الخامسة  بثينة الناصري

ناجية من حفلات الاغتصاب الاميركية تكرس حياتها لتعرية الدعارة العسكرية الاميركية

 

 

احدى النساء الأمريكيات وتستخدم عدة أسماء في الكتابة منها (سوكي فالكونبيرغ) تصف نفسها بأنها ناجية من الاغتصاب والدعارة وكانت قد تعرضت للاغتصاب من قبل الجنود الأمريكان واضطرت بعد ذلك الى بيع جسدها ، ثم تركت المهنة ، وكرست بقية حياتها لمحاربة الدعارة العسكرية تقول في احدى مقالاتها النارية في تعريف الحرب:

"الحرب هي طوابير الاغتصاب في يوكوسوكا في آب 1945 حين اصطف الجنود الأمريكان في طوابير للحصول على دور لاغتصاب الفتيات اليابانيات في (محطات الراحة) التي أقامتها لهم السلطات اليابانية بالتنسيق مع الجيش الأمريكي. الحرب هي اغتصاب الفرنسيات من قبل الجنود الأمريكان بعد (تحرير) باريس. وكانت تلك الوقائع من التكرار بحيث ان ايزنهاور اعترف بها ولكن لم يفعل شيئا لايقافها. الحرب هي قيام القوادين في باليرمو بمد البسط في الحدائق العامة حتى ينهش الجنود الأمريكان الفتيات الايطاليات الجائعات مقابل دولار او اثنين. الحرب هي الفتيات المشردات في برلين اللواتي كن يوافقن على الذهاب الى غرفة الجندي الأمريكي من اجل ايجاد مكان يقضين فيه الليل. هذا بعد أن قام الجيش الروسي باغتصابهن وتحويلهن الى عاهرات.

الحرب هي قرية في اوكيناوا حيث يغتصب الجنود الأمريكان كل امرأة و فتاة وطفلة ، وكان الضحايا من المرض والجوع بحيث لا يستطعن الهرب من المهاجمين.

الحرب ليست الرؤية الذكورية العمياء الحافلة بالاكاذيب عن المجد والتضحية والشجاعة والنبل، حيث لا نبل ولا أخلاق لدى الجندي المتوحش المغتصب.

الحرب دائما ضد النساء. الحرب تستعبد النساء جسديا. الرجال يتربحون من الحرب ويستمتعون باغتصاب النساء الجائعات "البغايا الرخيصات" وحين ينالون غرضهم تسكت المرأة بعارها الى الأبد. الحرب لا تحرر المرأة ابدا وانما تدمرها..) (2)

وفي مقالة اخرى تتساءل (أريد أن اعرف المزيد عن اغتصاب النساء في العراق: من قبل قوات الاحتلال، و من قبل الشرطة والجيش العراقيين ومن قبل الرجال العراقيين واغتصاب المعتقلات والاغتصاب الجماعي وإجبار النساء على البغاء من اجل لقمة العيش ، اما من قبل قوات الإحتلال او من قبل العراقيين . زيادة دور البغاء في بغداد والبصرة نتيجة للاحتلال، التجارة بالنساء والفتيات لأغراض الجنس من قبل المافيا المنظمة داخل العراق وخارجه ، اضطرار العائلات لبيع اطفالها وبناتها من اجل البقاء . الجنس مقابل الطعام المفروض على اللاجئات داخل وخارج العراق ، عن الفتيات الفيليبينيات والصينيات المهربات الى المنطقة الخضراء ، دور الشرطة العسكرية الأمريكية في السمسمرة على النساء والبنات العراقيات.) (3)
++
دعونا نفتتح البحث بمقالتين كتبهما صحفيان عراقيان قتلا على أثرهما. وسوف يبدو واضحا من الذي آثر إسكاتهما:

سحر الحيدري قتلت في حزيران 2007 وكانت صحفية في الموصل، تابعة لمعهد تقارير الحرب والسلام
IWPR ، واعتقد ان قتلها كان له علاقة بتقريرها الذي أوجزه لكم فيما يلي:

تروي الصحفية قصة حياة اسماء (17 سنة) التي كانت تعاني عائلتها من ضائقة مالية فجاء رجل في الستينات من عمره الى والدها وعرض عليه عرضا لم يستطع رفضه. قال ان زوجته المريضة تحتاج الى من يرعاها وأن أسماء يمكن ان تخدمها مقابل 200 دولار في الشهر. اكتشفت أسماء أن العمل لم يكن كذلك وانما تعرضت للاغتصاب من الإبن وأربعة أو خمسة اصدقاء. واستطاعت بعد ذلك الهرب الى منزل عائلتها. في الموصل قرب الحدود السورية ، تتعرض البنات والنساء الفقيرات والجاهلات الى الإستغلال الجنسي حيث يتم تشغيلهن كخادمات منازل ولكن ينتهين الى حياة الرقيق.
ثم تتحدث عن خالد 45 سنة الذي يرتدي الجينز وتي شيرت أصفر وأربع او خمس خواتم في اصابعه وأسورة حول معصمه. ويعترف بسهولة انه يعمل في تجارة الجنس ، وسمعته الصحفية يتحدث على التليفون ويسأل زبونه كيف يريد المرأة او الفتاة سمراء أم بيضاء . يقول انه يعرف عائلات مستعدة لتشغيل بناتها . بعض العوائل يريدون ان تعمل بناتهن في المطبخ فقط وآخرون يغمضون أعينهم عن شغلة البنت الحقيقية.

بعض النساء يطلبن العمل من خالد بأنفسهن وبعضهن لا يعرفن طبيعة عمله. مثال ذلك زينب (20 سنة) وهي امرأة جميلة نحيلة وجدت نفسها مسؤولة عن عائلتها حيث أن والدتها مريضة وابوها اعتقله الأمريكان ولها أخوات صغيرات . حصلت زينب على عمل من خلال خالد ولكنها ذعرت حين  أجبرت على البغاء من قبل رب العمل وأصدقائه . القانون العراقي لا يجرم الإجبار على البغاء وإنما فقط استغلال الأطفال في تجارة الجنس. والكثير من النساء قد وقعن ضحية تحايل على أمل ايجاد وظائف شريفة لهن في الخليج، ليجدن انفسهن مجبرات على الجنس.

أقنع خالد عائلة عالية التي تبلغ 18 سنة من العمر أن هناك خليجيا يريد ان يتزوجها ودفع ثمن جواز سفرها وملابس جديدة. ولكنها اكتشفت ان الزوج المزعوم هو مدير ملهى وإنه احتال على فتيات عراقيات أخريات لأغراض الدعارة. وقد استطاعت الهرب بعد 10 شهور والتجأت الى المعهد الذي تعمل فيه الصحفية سحر الحيدري.

في تقريرها تذكر الحيدري
تقرير وزارة الخارجية الأمريكية بالإعتراف بحالات تهريب النساء وتجارة الجنس في العراق وان الحكومة العراقية لم تفعل شيئا ولم تقدم حتى قضية واحدة للتحقيق.(4)

ربما السبب سوف نعرفه حالا من مقالة نشرها الصحفي الكردي سوران مامة حمة الذي قتل إثر نشر تقريره هذا وقد ترجمه بعد ذلك الى الانجليزية الدكتور كمال ميرودلي في 1/8/2008 وفيه يذكر المترجم ان التقرير نشر لأول مرة بالكردية في مجلة لفين
Lvin في 15 حزيران/يونيو 2008 وهي صحيفة مستقلة نصف شهرية تطبع بالسليمانية. ويعتقد ان التقرير والحقائق التي ذكرت فيه كانت وراء اغتياله في بيته في كركوك بتاريخ 21 تموز/يوليو 2008، بعد 36 يوما من النشر. وقد تسلم عدة تهديدات قبلها . كان عمره 23 سنة.

المشكلة اني وجدت الكثير من التأبين للصحفي الشجاع ولكني لم أجد تقريره مترجما الى العربية ، (ربما لم أبحث بشكل كاف) وانما كانت الصفة التي وصف بها هي كشفه للفساد، وحتى رئيس تحريرمجلة لفين التي نشر فيها التقرير قال عنه " وآخر تحقيقاته الصحفية كانت عن علاقات غير شرعية تربط نساء بمسؤولين أمنيين في كركوك" . ماذا تفهم من جملة " علاقات غير شرعية تربط نساء بمسؤولين أمنيين " ؟ قطعا لم يكن التقرير بهذه الصورة . اليكم الترجمة الكاملة له:

عنوان التقرير (البغاء يغزو كركوك) (5)( يتبع في عدد مقبل).