تواطؤ ومصالح مشتركة بين العبادي وبارازاني على حساب فقراء الكرد       التعديل الجديد للعفو العام يشمل المدراء العامين المزورين والارهابيين الدواعش       العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار       قرار منع السياسيين من حضور مؤتمرات خارجية من دون علم الحكومة شكلي ولا اثر له       مكتب رئيس المفوضية العليا للانتخابات يتحول الى حلبة ملاكمة عنيفة        الجيوش الالكترونية للاحزاب تشيع فوضى الاكاذيب والشائعات وتستنزف اموال الشعب       بسبب الفساد: فقدان 8 مليارات دولار سنويا في ميناء ام قصر       مدير عام يهدر ملياري دولار على منافعه وحاشيته وسفرات وعقارات       الفساد يعرقل اعمال شركة اجنبية لتطوير الطاقة الكهربائية       ضياع ملياري دينار في عمليات فساد تجديد اجازات المدارس الا هلية
التفاصيل
2016-06-04 01:57:00
عبدالرضا الحميد
يوميات ابن عبدالله الناعم -( خراعة الخضرة ) وحرب الاباعر ومجاهدي السفلس على العراق

الامارات تتحفظ على مشاركة الحشد الشعبي في معركة تحرير الفلوجة.
والسعودية ترفض وبول بعيرها (السفير) في العراق مازال يسكر زعماء العملية السياسية ويفقدهم لسخاء يده رشدهم.
واكثر الارهابيين في الفلوجة من الكوايتة الذين كانوا يدخلون درجة الانذار القصوى اذا عطس مزارع طماطة في البصرة.
لماذا لا يأتي الاباعر ليحكموا العراق وتنتهي المشكلة فلا ارهاب ولا كباب؟.
اتحدى اي احد من (خراعة الخضرة) في المنطقة الخضراء ان يعلن بلسان غير متلجلج:
ـ ان حرب الاباعر وذيولها على اليمن عدوان على الشعب اليمني.
ـ وان وجود قوات درع الجزيرة في البحرين غزو.

غيظ نون النسوة

 

اغاظ منشور لنا على صفحتنا في الفيسبوك عن النائبة التي ستمنع الحشد الشعبي عن دخول الفلوجة، احدى الصديقات الاديبات المحترمات، فكتبت على صفحتها رفضا لما نشرت، وعندما حاولت الرد على منشورها وجدتني ممنوعا من التعليق، واذ ذهبت الى صفحتها وجدت صداقتي معها ملغاة مع انها كانت الى يومين صديقتي، فلم اجد بدا من ان اكتب لها ردي برسالة على الخاص، ولما لم ترد عليها آثرت ان انشر ردي هنا. وهذا نصه:
انه لامر عجب يا استاذتنا الكبيرة (...) ، ان نصمت عن تحكم اراذل الناس بصرف النظر عن جنسهم بمقدرات وطننا وبشهيق الناس وزفيرهم، وبحياتهم وموتهم ، وان نرفع الصوت ضد مواطن اخرجه غضبه الحليم عن طوره فاراد ان يذكر هؤلاء بدنسهم وخستهم وفجورهم وبعدهم حتى ان يكونوا حاملي قذارات في (دكان شناوة).
ايعقل ان نصمت عن ان تقود العاهر او السافل عراقا انجب تلك السلالة العظيمة من الفاتحين في دنيا العلوم والاداب والفكر والاخلاق؟ او ان يمثلوا مكونا من مكوناته هم باعوه بأبخس الاثمان وبأقذر الادوار؟.
أيعقل ان نصمت عن ذبح شعبنا في الفلوجة طوال سنتين على ايدي اوحش خلق الله، بدفع وتأييد ممن استفزك الكلام عنهم، وان نترفع عن انزال قذارات العملية السياسية منازلها؟
ايهما اشد قسوة على النفس الابية: سبي النساء الكريمات العفيفات وتحويلهن الى حريم، ام حديث عن واحدة سولت لها نفسها ان تكون (حرمة) وضيعة على حساب الشعب والوطن، في مواخير شديدة الخصوصية، ويعلم خفاياها كل ذي قرب قريب.
الجاسوس يدان بجاسوسيته ولا حرج، والخائن يدان بخيانته ولا حرج، فلماذا نتحرج عن ادانة سلوك سياسي او سياسية يجمع الجاسوسية والخيانة والسقوط الاخلاقي؟
ليس الموضوع برمته يتعلق بجنس المكتوب عنها بوصفها امرأة انما بسلوكها ضد شعبها ووطنها.
ايهما اشد اذى: ترويج الطائفية في وقت تكون بالوطن حاجة الى الخروج من حبائلها، ام حديث عن ادانة سلوك طائفي مشبوب بانحطاط اخلاقي؟.
لم يكن الحديث من بنات الافكار انما من وقائع ووقائع لا اظن ان صدرك يتسع لسمعها او رؤيتها؟
لاشأن لي بأي بعير او ناقة في محفل الخضراء، فهم ، كلهم بلا استثناء، سفلة مرابون صيارفة يهود قوادون وعواهر، ولن اتحرج عن انزال اي منهم منزله، بصرف النظر عن جنسه، وتابعي منشوراتي ستجدينني هكذا، منذ نذرت دمي للوطن في احراشه ووديانه وهضابه.

دعاء

 

رجال العراق في جهاز مكافحة الارهاب على حافات مركز مدينة لفلوجة:
اللهم سدد رميهم
اللهم انصرهم نصر عزيز مقتدر
اللهم لا تؤاخذهم بما يفعل السفهاء
اللهم جنب اهلنا الشرفاء الغيارى في الفلوجة كل شر، وكل امتهان،
ومكنهم من امرهم ويسر لهم عسرهم
واكتب على ايدي اهل دمهم رجال العراق فرجهم الكامل وخلاصهم من براثن الدواعش و(مجاهدي السفلس).
اللهم آمين

 

الدم السوراقي

 

من مدينة الصدر الى طرطوس
ومن مدينة الشعب الى جبلة
الدم السوراقي الانقى والاشرف والاطهر يعري عهر العالم

 

بالمباشر:


أما وقد جد الجد نحو تحرير الفلوجة فأقول:
كل رئيس او وزير او مسؤول في الدولة يحظى بفريق حماية من ابناء الشعب ولا يرسل ابناءه لتحرير ابناء الشعب في الفلوجةمن رجس داعش واخواتها مطعون بشرفه ومهتوك وابن زنى الى سابع ظهر.

 

سفير الغلمنة

 

سفير غلمان بني سعود مصاب بهستيريا منذ انطلاق عمليات تحرير الفلوجة، فلا يكاد يقر له قرار، متنقلا من لقاء بهذا المسؤول العراقي الى ذاك.
قد يقول احد ما " لا بأس فهذه وظيفته " ونقول له " نعم، وظيفته ان يلتقي بمن يريد ان يلتقي في الامكنة الرسمية وبشكل معلن، لكن ان يلتقي سرا وليلا بمسؤولين عسكريين وامنيين، وفي منازلهم وبعيدا عن الاضواء، امر مريب جدا".
هذا الغلام تجاوز الخط الاحمر لوظيفته، والمطلوب تقليم اظفاره، او طرده بركلة مناسبة على خلفيته الهرئة".

 

حكمة ضابط

 

ذات صبف غير بعيد، وفي منزله، قال لي ضابط عراقي كبير متقاعد الان، واحد الضباط الاحرار عام 1958:
ـ الكثير من الضباط كالصيارفة، يرغبون باستمرار الحروب ويأنفون توقفها ، فلهم فيها شؤون وشؤون.
ويبدو لي ان اقطاب العملية السياسية ضباط من نوع ردئ وسيئ جدا، يبيضون الازمات كالدجاج كل يوم ازمة ويتركونها تفقس عن ازمة اخرى ، لانهم يعرفون ان انتهاء الازمات يعني نهايتهم.
الا سحقا لكم وتبت ايديكم يا حمالي الحطب

 

من احاديث الدروشة العراقية

 

حدثنا الدرويش العراقي علي الجبر، قال:
يروحلك فدوه السياسي
ومجلس الـ نهّاب
وچلاب الكراسي
وكل جماعة سيّدي ومولاي
وعيوني واغاتي وتاج راسي
والوزير الفاسد الـ ماعنده غيره
وحطّم الرقم القياسي
وفدوه لعيونك تروح
المنطقه الغبراء
والقصر الرئاسي