تواطؤ ومصالح مشتركة بين العبادي وبارازاني على حساب فقراء الكرد       التعديل الجديد للعفو العام يشمل المدراء العامين المزورين والارهابيين الدواعش       العبادي يبعد الحشد عن ( تلعفر) واميركا تعيد داعش الى الانبار       قرار منع السياسيين من حضور مؤتمرات خارجية من دون علم الحكومة شكلي ولا اثر له       مكتب رئيس المفوضية العليا للانتخابات يتحول الى حلبة ملاكمة عنيفة        الجيوش الالكترونية للاحزاب تشيع فوضى الاكاذيب والشائعات وتستنزف اموال الشعب       بسبب الفساد: فقدان 8 مليارات دولار سنويا في ميناء ام قصر       مدير عام يهدر ملياري دولار على منافعه وحاشيته وسفرات وعقارات       الفساد يعرقل اعمال شركة اجنبية لتطوير الطاقة الكهربائية       ضياع ملياري دينار في عمليات فساد تجديد اجازات المدارس الا هلية
التفاصيل
2016-04-16 12:11:00
سأكتبُ مثلَ أصدقائي الخوّافين قصائدَ في حبِّ الوطن يورانيوم الأرشيف ، يؤكسدُ فخّار اللحظة . أُهرطقُ القمحَ من أجل عجينة نحاسٍ باردة .
ثورُ الوليمة يلطعُ أُسَّ البروتون . فمُ التلغراف يتقيأ حامضَ اللبنيكْ .
سبايروجيرا خضراء تنام تحت المخدّة . هاشتاك قويّ يلبطُ في ماعون الباقلّاء .
تفكيكُ السنسكريت يأكلُ غواي ... التفاصيل
2016-04-09 11:31:00
رأي : النقد  بين الصحافة والمجلات النقد بالمفهوم القديم هو " تقييم وتقويم " كما في المصادر القديمة ، ويمكن مراجعة كتاب "الموازنة بين شعر أبي تمام والبحتري- لأبي القاسم الحسن بن بشر الآمدي - ت 370 هـ"، وكتاب " الشِّعر والشُّعراء لابي محمد عبدالله بن مسلم بن قتيبة الدينوري- ت ... التفاصيل
2016-04-09 10:59:00
مكاتيب عراقية الرجل القلق مون في بغداد  نزل على بغداد ومحميتها الخضراء هذا الأسبوع ، دعمٌ ضخمٌ سياسي مثّله الرجل القلق بان غي مون ، واقتصادي بوجود رئيسي البنك الدولي والبن ... التفاصيل
2016-04-03 11:41:00
ديلانو شقيق الورد في هذا الصراخ الشعري الذي نشهده باسم عناوين كثيرة من المنبرية الى الطلليّة الى الغنائيّة الفجّة .. نجد ضربا آخر من الشعر النابع من الذات في صفائها وحميمتها وبذخ كينونتها بعيدا عن الضجيج حيث لم تصطدم بعض النصوص بأعمدة الوعي الصارم الذي يرى في الشعر حلما مفتوحا ... التفاصيل
2016-04-03 11:40:00
الحلال أخي جواد ما أجمل تجارتك  أشتهي أن أذهبَ الليلة مجروراً بقوة الحنين والنزف ، صوب فصلٍ جديدٍ من فصول تجارة أخي الأكبر جواد ومراكبهِ التي نادراً ما كانت تنجو من غرقٍ مباغتٍ ... التفاصيل
2016-03-25 07:20:00
صناعة الجمال في المنفى في بحثي المستمر ومحاولة اقتفائي لمبدعي مدينة تمر بأزمة كبيرة على كل الصعد والمجالات وجدته باحثا عن الجمال يحاول أن يوصل رسالة بنغمة او لون يوضع على قماشة يدفعه حبه للفن لاكتشاف التقنيات وحتى في مضمار جديد كالفن الرقمي الذي وجد به ضالته بفقدانه لمواد وملتزمات الرسم في منفاه ومغتربه الجديد في تركيا.

محمد العب ... التفاصيل
2016-03-25 07:20:00
صناعة الجمال في المنفى في بحثي المستمر ومحاولة اقتفائي لمبدعي مدينة تمر بأزمة كبيرة على كل الصعد والمجالات وجدته باحثا عن الجمال يحاول أن يوصل رسالة بنغمة او لون يوضع على قماشة يدفعه حبه للفن لاكتشاف التقنيات وحتى في مضمار جديد كالفن الرقمي الذي وجد به ضالته بفقدانه لمواد وملتزمات الرسم في منفاه ومغتربه الجديد في تركيا.

محمد العب ... التفاصيل
2016-03-25 07:16:00
نصير شمة ومقام المخالف في باريس في رواق الاولمبيا المدجج بالفخامة وضعت صور النجوم منذ عقود، هنا غنت أديث بياف وهنا احتفت المسامع بكبريات الأوركسترا في العالم، فيروز أيضا غنت في أولمبيا المكان الذي يعد أشبه برئة باريس، تماما كما تنظر لندن إلى قاعة رويال ألبرت هول. ... التفاصيل
2016-03-25 07:14:00
يا اهل العراق انه العراق  قد يبدو المشهد مكتظا بالغيوم السود، لكنْ ثمة شمس تتثاءب الآن في عمق المنظر، قشّروا من على أمخاخكم قصص الطائفية المريضة المتخلفة، واستعينوا بلمعات تأريخكم الماجد وأريحوا نفوسكم من أثقال الخرافة والهرطقة، التي تفسد الجسد وتقتل الثورة وتحول الصبر الجميل إلى إبرة تخدير و ... التفاصيل
2016-03-19 01:15:00
(فتاة القطار) يوميات ثلاث نساء إنكليزيات ورجل  )قلق على امرأة مفقودة مِن ويتني( بهذا الخبر المُكثَّف الذي يُلفت انتباه ريتشيل على موقع ياهو أثناء إرسال رسالة إلى أمها بعد إصابتها في حادث اصطدام مساء الاثنين 15 يوليو 2013، تنقطع رحلة التأملات التي بدأت بها السّاردة ريتشيل اليوميات التي تسجلها وهي في رحلة القطار التي تقوم بها يوميًّا إلى عملها، في رواية «فتاة القطار» للروائية الإنكليزية باولا هوكينز. ص ... التفاصيل
2016-03-19 01:07:00
على باب مقهاي العتيقة  وهذه عودة ثانية مجرورة بقوة الحنين، صوب مقهى حسن عجمي بالحيدرخانة من أطيان شارع الرشيد ببغداد العباسية البديعة. كنت أصلها مشيا ممتعا من جهة الكرخ عابرا جسر باب المعظم، مانحا جبل نظرات إلى تحت الجسر حيث نسوة ملفوفات بالسواد يحطن بما تبقى من ... التفاصيل
2016-03-19 01:07:00
على باب مقهاي العتيقة  وهذه عودة ثانية مجرورة بقوة الحنين، صوب مقهى حسن عجمي بالحيدرخانة من أطيان شارع الرشيد ببغداد العباسية البديعة. كنت أصلها مشيا ممتعا من جهة الكرخ عابرا جسر باب المعظم، مانحا جبل نظرات إلى تحت الجسر حيث نسوة ملفوفات بالسواد يحطن بما تبقى من ... التفاصيل